“نُعلنها حرب كبرى” انتقام عثمان بالحلقة 12 المؤسس Osman ومفاجأة أرطغرل تقلب الموازين

“نُعلنها حرب كبرى” انتقام عثمان بالحلقة 12 المؤسس Osman ومفاجأة أرطغرل تقلب الموازين
    يترقب عشاق ومحبي مسلسل المؤسس عثمان، موعد إذاعة الحلقة 12 الجديدة المرتقبة والتي من المتوقع أن تحمل معها العديد من الأحداث المثيرة والمشوقة، لاسيما بعدما استطاع البطل أن ينتصر على بلغاء ورجاله ويفك قيد رجاله من أيديهم، كما استطاع القيام من كبوة سقوط سوغوت في أيدي المغول ورجال القلعة، ليبدأ معها مرحلة جديدة من الصراع المسلح مع الدولة البيزنطية، إلا أن هذه المرة يبدو أن عثمان ورجاله قد استطاعوا من تكوين جيش قوي يتمكن من مواجهتهم، في الوقت الذي يستعد فيه الأعداء من رد الاعتبار.

    الحلقة 12 مسلسل المؤسس عثمان

    تحميل الحلقة الثانية عشر من مسلسل المؤسس عثمان، شقين، الشق الأول منها يتعلق بكشف رجال القلعة لقيام سلفادور بالتجسس لصالح عثمان، ثم قيامهم بربطه وتعذيبه بقوة أملاً في الحصول على المزيد من المعلومات منه، وتبين لهم أن يقوم بنقل أخبارهم وتحركاتهم إلى رجال القبيلة، وهو الأمر الذي أغضبهم بقوة وزادوا في تعذيبه، وبدأوا يفكروا في حيلة جديدة للانتقام.

    أما الشق الثاني بمتعلق ولأول مرة باتحاد القبائل خلف عثمان ومبايعتهم له من أجل مواجهة بلغاي ورجال القلعة ومواجهة عليشار والمغول والانتقام منهم لقتل عدد من رجال القبائل وحرقهم ومحاولتهم الفتك بالشيخ أديب بالي، في الوقت الذي يقف فيه ديندار موقف المتفرج، بينما بدأ البطل في إعداد العُدة للمواجهة المقبلة.

    وعودة أرطغرل تتصدر المشهد مجددًا

    ومن ناحية أخرى، اكتنف الغموض حول موقف أرطغرل خلال الحلقات المقبلة، فبعدما حملت الحلقات السابقة عودة عبد الرحمن ألب حاملاً رسالة أرطغرل من قونيا، والتي كشف فيها عن المرض الذي أصابه والذي عجز الأطباء عن علاجه، ووصيته بأن يتولى ديندار زعامة القبائل وأن يبايعه الجميع، تحديث العديد من التقارير بأن الحلقات المقبلة يتشهد وفاته بسبب المرض الذي ينخر في كبده وانتهاء أمره على ذلك.

    إلا أن أخبار أرطغرل عادت مرة أخرى للواجهة، بعدما تحدث مصادر مقربة من منتج مسلسل المؤسس عثمان في أخبار تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي، عن عودة مرتقبة لأرطغرل يتم إعدادها أملاً في جذب المزيد من المشاهدين والمتابعين المحبين له، وأرجعوا تأجيل الحلقات السابقة لهذا الأمر، على أن يقتصر دوره على الظهور داخل القبيلة فقط دون الدخول في المواجهات والقتال.

    إرسال تعليق